سماحة الشيخ إلى شمس الشموس عليه السلام

التوجُّه إلى الله سبحانه في العبادة

الصلاة تَعلُّق خاص، وعطاء خاص، يحصل عليه المصلي من صاحب العطاء وهو رب السماء، وكل جزء من الصلاة فيه عطاء خاص وقابلية مستقلة.

حينما يتوجه الإنسان إلى ربه تعالى ويقف بين يديه، فإنه يكون ساحة معركة حامية مع مجموعة من الموجودات فأيها فاز استولى على تلك الصلاة وبالتالي تصرف بها كيف شاء...

هل يمكنني أن أصل إلى الله؟

السؤال: بسم الله الرحمن الرحيم والصلاة والسلام على محمد وآله الطاهرين ولاسيما الصديقة الشهيدة.
مولانا سماحة الشيخ الجشي كيف يحيي الإنسان نفسه اللوامة؟ وهل يستطيع أمثالي من الضعفاء ــ في الولاية والتمسك ــ أن يصلوا إلى درجة عالية من التعلق بالله والسلوك إليه؟ أم هي قابليات يرزقها الله من يشاء من عباده، ونسألكم الدعاء.

هل لزيارة عاشوراء طريق ووقت محدد وغير ذلك؟ (1)

أشعر بالإختناق والضيق

السلام عليكم ...أشعر دائما بضيقة وكتمة وأرغب بالبكاء ولكن لا أستطيع ....إلى شيخنا حفظه الله أحتاج الى مساعدتكم في دليل إلى الخروج من هذا الشعور.....أريد صلاة أصليها في أي وقت أو أي مكان عندما أشعر بالاختناق أو الضيق ......وأنا أصلي في أوقاتها ....ولكن هناك ثغرة لا أستطيع معرفتها كلما هربت من الشيطان يطاردني ويرمي خيوطه علي فيغلبني  ...حفظكم الله ياشيخنا ...دلني على صلاة كلما لاح لي ذنب توضأت وصليت وبكيت .

الإمام علي بن موسى الرضا (ع)

 

 

 

                 الإمام علي الرضا (ع)          

هو الإمام الثامن من الأئمة الأطهار، ولد بالمدينة سنة 153هـ  (ثلاثة وخمسين ومائة للهجرة) في الحادي عشر من ذي القعدة بعد وفاة جده أبي عبد الله جعفر الصادق بخمس سنين . وأمه أم ولد وتسمى خيزران . وكنيته أبو الحسن وأشهر ألقابه الرضا .... أولاده قال المفيد وابن شهر اشوب لم يترك من الولد إلا الإمام محمد الجواد (ع) .

من خلال المرور على مناقب هذا الإمام يعلمنا بأي شيء يتعلق الإنسان، وكيفيه التعلق الخارجي.

الدين ـ دليله العقلي

 

الدين ـ دليله العقلي

تنقسم المعرفة الإنسانية إلى قسمين :

أ-   فطرية : وهي التي لا تحتاج إلى جد واجتهاد . بل تحصل بمجرد التصور ( تلقائياً ) . كالعلم ، بأن النور غير الظلام . والعمى غير البصر والطول غير القصر . والحجر مخلوق غير خالق، وكذا الإنسان.

   وهذه المعرفة لا تختص بالعالم دون الجاهل، بل وحتى الطفل يدرك هذه المعرفة. وليس من عذر يبرر الخطأ في هذا القسم من المعرفة.

الآيات الست وأجوبتها

بسمه تعالى

أما الآيات الست و أجوبتها يُكفى بتلاوتها المحبوس و الخائف و المدين و المهموم:

آيات الشفاء

بسمه تعالى

أما آيات الشفاء فهي عظيمة الشأن من كتبها و حملها و شربها شفي من كل داء و هي:

آيات الحفظ

بسمه تعالى

أما آيات الحفظ من تلاها أو حملها كان في حفظ الله و كلائه و هي:

الصفحات

اشترك ب النون آر.إس.إس